منتديات شباب العرب

هلا بكم فى ربوع منتديات شباب العرب وننتظار مشركتكم معنا

www.drna.ahlamontada.com

نشكر كل من سـاهم ويسـاهم في الرقي بـ ,*: بمنتديات شباب العرب:*, ســواء إداريين او مراقبين او مشرفـين او أعضــاء
اتمنا لاستفادة والافادة لجميـــــــــــــــــــــــــــــــــــع*********
نطلب من جميع اعضائنا الكرام:وضع المواضيع حسب الاقسام واي موضوع خارج القسم المحدد سوف نقوم بحذفه
تحية شكرا الي كل منا ساهم او يساهم في نجاح وتطورالمنتدى, لكل من اعجبه المنتدى ويسعى جاهدا لرقي به :ونقول لكم المنتدى منتادك انشى لخدمتكم فساهمو في نجاحه

    تربيتنا مرآة لنا‎

    شاطر
    avatar
    الزعيم
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 1991
    تاريخ التسجيل : 24/07/2009
    العمر : 40
    الموقع : www.drna.ahlamontada.com

    تربيتنا مرآة لنا‎

    مُساهمة من طرف الزعيم في الإثنين يونيو 21, 2010 2:44 pm

    ....ميلاد99....








    نحن بحاجة إلى أن نكون قدوة لأبنائنا لأن تربيتنا مرآة لنا..



    فعندما تذهب الأم لزيارة صديقتها فتقول لأطفالها سأذهب للطبيب
    ويرونها بكامل زينتها وقد عادت دون أن تحمل معها أدوية
    أو ما يدل على زيارتها للطبيب
    فيدرك الأطفال أن أمهم تكذب ما أثر ذلك عليهم؟
    وعندما يدق جرس الباب فيقول الأب لابنه الصغير: قل له غير موجود!
    فكيف للابن أن يفرق بين الخطأ والصواب إن كان فعلنا يناقض قولنا.
    يقول الدكتور عبد الكريم بكار:
    (حين يولد الطفل يكون أكثر ما يملكه عبارة عن استعدادات للنمو والاكتمال
    ومن خلال الصور اليومية التي تتشكل شخصيته
    وتتراكم خبراته يشاهدها ولا يشترط لذلك أن يكون الطفل طرفاً في الأحداث التي ينفعل بها؛
    إنه يراقب ويشاهد تفاعل أبويه وإخوته وكل القريبين منه مع بعضهم ومع أحداث الحياة المختلفة؛
    ومن مراقبته لذلك التفاعل يلتقط الكثير من الصور التي تترك في ذهنيته انطباعات معينة،
    وعن طريق تلك الانطباعات تأخذ ملامح شخصيته بالتشكل،
    ولا يستفيد الذين يتظاهرون أمام الأطفال بالسلوك الحسن شيئاً ذا قيمة من وراء ذلك التصنع،
    فالأطفال يدركون ما وراء المظاهر كما يدرك الكبار،
    وإن كانوا غير قادرين على التعبير عما أدركوه.
    هذا يعني أن على الأبوين خاصة أن يكونوا صرحاء مع أبنائهم،
    وأن يراجعوا معهم الانطباعات والمفاهيم التي تتشكل لديهم عن مختلف جوانب الحياة الاجتماعية
    ولاشيء يفيد في هذا الشأن كالاستقامة الشخصية لأفراد الأسرة،
    فهي وحدها التي تجعل تكَون شخصية الطفل يتم على النحو الصحيح، وبطريقة آمنة


    _________________
    مايغربك شيب فى الراس،،،،،،،،،،،،،ولا عكرشة فى جبينى

    مازلت مليان باحساس،،،،،،،،،،،،،،،،،ومازالدافى عوينى

    مازلت للصيد قناص،،،،،،،،،،،،،،، مازلت نتبع عينى

    مازلت للصوب غراس ،،،،،،،،،،،عالطل ينبت دفينى
    avatar
    نورالعيون
    مشرفه منتدى القصص والروايات
    مشرفه منتدى القصص والروايات

    عدد المساهمات : 299
    تاريخ التسجيل : 02/04/2010
    العمر : 24
    الموقع : www.drna.ahlamontada.com

    رد: تربيتنا مرآة لنا‎

    مُساهمة من طرف نورالعيون في الأحد يونيو 27, 2010 6:38 am

    موضوع في غايه الاهميه ابدعت في طرحك اخي
    مشكور


    _________________
    لا تقاس حلاوة الإنسان بحلاوة اللسان ..
    فكم من كلمات لطاف حسان ..
    يكمن بين حروفها سم ثعبان ..
    فنحن في زمن اختلط الحابل بالنابل ..
    في زمن صرنا نخاف الصدق ..
    ونصعد على أكتاف الكذب ..

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 2:27 pm